https://www.google.com/contributor/welcome/?utm_source=publisher&utm_medium=banner&utm_campaign=pub-1092433220212569

31 March 2012

على قارعة الطريق


على قارعة الطريق أقف وحيداً .. قلقاً .. أعتقد أني أنتظر شخص ما .. أمامي على الجهة الأخرى من الطريق مبني كبير .. أعتقد أنه جامعة .. فجأة يظهر هناك أمامي .. يعبر الطريق مسرعاً .. لا يبتسم .. لا يحيني .. فقط يمسك يدي ويجذبني لنسير سوياً على الطريق .. أستسلم له .

الطريق المستقيم أمامنا ينثني ليشكل دوران .. عند منتصف دوران الطريق .. يجذبني له ويقبلني .. أبتعد عنه خوفاً .. أعاتبه قائلاً : نحن على قارعة الطريق قد يرانا الأخرون .

يجيبني : لا تخف ، فأنا أعرف ماذا أفعل ولن يرانا الأخرين فنحن في منتصف الدوران .. لا أحد يستطيع أن يرانا هنا .. وأنا أراقب الطريق جيداً .

فجأة يظهر بجوارنا على الطريق عربة «ميكروباص» .. يشير لها فتتوقف .. يجذبني لنركب سوياً .. بعد ركوبنا تتحرك العربة أسأله: ألم يكن من المفترض أن نتجه في الإتجاه الأخر ؟ أعتقد أننا أخطأنا في ركوب هذه العربة .

يجيبني : لا تقلق فأنا أعرف إلى أين نتجه .
أستسلم لرأيه .. ثم أستيقظ من نومي .

كانت هذه هي المرة الأولي التي أراه فيها في أحلامي .




No comments:

Post a Comment

اشكرك على إهتمامك وتعليقك .. والإختلاف في وجهات النظر شئ مقبولة ما دام بشكل محترم ومتحضر .. واعلم أن تعليقك يعبر عنك وعن شخصيتك .. فكل إناء بما فيه ينضح .