https://www.google.com/contributor/welcome/?utm_source=publisher&utm_medium=banner&utm_campaign=pub-1092433220212569

09 September 2007

عالم البراءة و الخبرة


تتكون شخصية الإنسان نتيجة لتداخل عوامل كثيرة سواء كانت عوامل ذات أهمية أو حتى عوامل ثانوية , فالبيئة و المستوى الاقتصادي و الاجتماعي و شكل الأسرة سواء كانت كبيرة أو أسرة صغيرة و شخصية الوالدين و طريقة تعاملهم مع الطفل و المدرسة و ما بها من مدرسين و زملاء و الجيران , حتى التليفزيون و ما يشاهده الإنسان و تلك البرامج و المسلسلات التي يشاهدها لها تأثير في تكوين شخصيته و عوامل كثيرة جدا لا يمكن حصرها .. كل تلك العوامل تساهم و تؤثر بشكل ما في تكوين شخصية الإنسان

و سواء كانت الشخصية جيدة أو سيئة , سواء كانت ايجابية أو سلبية , فلن يجتمع الناس على رأي واحد في حكمهم على شخصيتك أو انطباعهم عن شخصيتك .. فستجد من يراك جيد و يحبك و ستجد من يراك سيء و ينفر منك .. و تلك طبيعة بشرية لا نقاش فيها , حيث لن يجتمع الناس على وصف واحد أو انطباع واحد لشخصيتك

و لكن هل يدفعك هذا إلى تغير شخصيتك أو التزييف أو ارتداء أقنعة مختلفة حتى ترضي كل الأذواق ؟؟ نعم كثير من الناس يفعل هذا و يحدث هذا بعد دخولهم عالم الكبار أو مرحلة الخبرة

في الماضي كنت حساس جدا لانطباعات الناس عن شخصيتي , و لو أن شخص ما انتقد شيء في شخصيتي , ابدأ في تأنيب نفسي و جلدها لأنها السبب في هذا العيب أو تلك الجزئية التي قد لا يرضها عن هذا الشخص الذي قد لا يمثل لي أي شيء في حياتي أو ربما أيضا يكون الدافع لنقده لي هو الغيرة أو كراهيته لي , و لكن أبدا لم أفكر في شخصية هذا الناقد الذي ربما هو يمتلىء بالعيوب , و أجدني فقط ألوم نفسي على هذا الشيء أو تلك الصفة التي لم تعجب هذا الإنسان الأخر , ناسيا انه ربما تكون تلك الصفة هي سبب إعجاب أشخاص آخرين بشخصيتي

و هكذا استمر بي الحال متخبطا بين الناس , لا أستطيع إرضاء كل الناس ,لم يكن الدافع وراء محاولات التغير أن ارضي الناس بل كان الدافع أنى تمنيت أن أكون إنسان جيد أمام نفسي و أمام الناس و لكن هيهات , لم اشعر بسعادة مطلقا , كان نقد واحد كفيلا بأن يمحو أي اثر للسعادة في حياتي , تاركا حزن داخلي و محاولات يائسة للتغير , محاولا القضاء على هذا العيب , ثم ينتهي المطاف أن اسجن نفسي بعيدا عن الناس , بعيدا عن نقضهم , بعيدا عن عيونهم



بالطبع تكون داخلي شعور بكره الذات و عدم الثقة في النفس كان يزداد مع مضى الوقت , إلى أن قراءت عن شاعر يدعي ( وليم بليك ) شاعر انجليزي , كان له وجهة نظر في الحياة أن الإنسان يمر بمرحلتين في حياته ,
الأولي هي مرحلة البراءة
(Innocence )
و الثانية مرحلة الخبرة
(Experience )
و فسر أن المرحلة الأولي هي مرحلة الطفولة و النقاء و الطهارة أما المرحلة الثانية مرحلة الكبار و الزيف و المكر و كل ما يطراء على الإنسان من تغير بعد دخوله عالم الخبرة ,
و من اشهر قصائده
(The Lamb ) و (The Tyger )
تستطيع أن تجدهم هنا .. حيث يرمز لمرحلة البراءة بالحمل و يرمز لمرحلة الخبرة بالنمر

بعد قراتي لهذا الشاعر فهمت ما أعاني منه , إنني ما زلت أعيش في المرحلة الأولي و لم اصل للمرحلة الثانية , و كانت معظم الانتقادات الموجهة لي إنني أتعامل مع الآخرين ببراءة و عفوية و إنني اقرب للأطفال في طريقة تعاملي مع الناس , و كنت اكره هذا و أتمنى و أحاول أن أصير مثل باقي الناس و ادخل عالم الكبار,عالم الخبرة , و لكني فشلت

بعد ذلك بدأت أفكر كيف لي أن اسمح للآخرين أن يلومونني على إنني لم اكبر و لم أصير مثلهم , أليس ما يعيشونه من زيف و قسوة و مكر و خديعة تعتبر أبشع العيوب , كيف لي أن ألوم نفسي أني ما زلت أحافظ على براءتي و طفولتي داخلي

بعدها بدأت أحب نفسي , و أتقبلها , لم تعد وجهة نظر الناس في شخصيتي تهمني , لم اعد انزعج من نقد شخصيتي , لأني اعلم أن هناك من يحبني كما أنا بدون أي تغير أو تعديل في شخصيتي , بدأت أرضى بحياتي في المرحلة الأولي و لا أتمني أن أتغير و ادخل عالم الخبرة .. و أتمنى للجميع أن يتخلصوا مما يعانون منه و أن يعودوا إلى المرحلة الأولي حيث البراءة في التعامل حيث لا وشوش لا خداع لا مكر .. فقط الحب و السلام

**********************

اضغط مفتاح بلاي عشان تسمع الاغنية


01[1].Akmal_Ady_El...

8 comments:

المتوحد said...

صديقى العزيز كريم
مسا الخير
واضح انك متضايق شوية، اولا طبعا انت متفق معايا ان ارضاء الناس غاية بعيدة المنال، وطول الوقت بنقول لنفسنا كن انت، بلا كذب ولا تجمل،
مين اللى قال ان من العيب ان نحيا بقلوب الاطفال، دى ميزة يصديقى ،
لاحظت انك فى نقدك للاخرين تقع فى نفس الفخ، احنا مش مسوئلين عن عدم توافقهم معانا، ولا عن سوء فهمهم لنا، الموقف الايجابى ان نتقبلهم ذى مهما منغير منحكم عليهم عيز ،
اقولك ان مش كل الناس نمور، وبالتكيد انت مش حمل
وانت وانا وهم كلنا بشر مليان بالضعف والنقائص، بعتقد ان السعى نحو الكمال بيسلحنا بالقوة اللى تخلينا نقول للناس دى طبيعتنا ، احنا مختلفين بس دا مش معناه اننا اقل انسانية او ذكاء
الاغنية جميلة جدا ومتفقة تماما مع مضمون البوست
واتمنى ان تتجاوز حالة الحزن الطارئة دى بسرعة
واتمنى انى كلامى ميكونش ثقيل الوقع ، عليك
تحياتى

هبهووووووووووب said...

شوف يا كريم
ذكاء انك تفهم الانسان الى قدامك لكن من الحكمه ان تفهم انت نفسك
احسن حاجه زى ما قلت ان الانسان يعيش على طبيعته وعلى فطرته الطاهرة وحتى لو كبر بعقله وبحكم ظروف الحياة وما تطلبه من مسؤليات الا انه لازم من القلب دايما يكون طفل

واحلى حاجه الطفل الى جوانا والى هو موجود جوانا كلنا
بس الشاطر الى ميكبتش الطفل دا ويموته جواة...ربيه واديله كل حب وحنان هو الى هيطبطب عليك بعد كداوهيساعدك كتير ف اوقات كتير بتحتاج مساعدة من الناس ممكن تلاقى فيه الطيبه والحنيه والبراءة والنقاء والفطرة الطاهرة وكل حاجه حلوة
البلوج بتاعك حلو اوى والموضوع دا مهم فعلا واد ايه عجبنى
انا لاقيته ادامى وانا بعمل سيرش على اغنيه مشربتش من نيلها لانها عبانى اوى
الى الامام يا رومل

romeo said...

صديقى العزيز كريم
انا متفق مع المتوحد فى بعض كلامة
انك مستحيل ترضى كل الناس
ولازم نعيش احنا نفسنا من غير ماكياج لارضاء الغير
لانهم عمرهم ماهيرضوا
عشان كدة لازم نكون احنا ومش معنى كدة اننا نعيش بسلبياتنا واخطائنا منغير مانصلحها
لا انا اقصد اننا نعمل حاجة نرضى بها الغير تكون مش مهمة
تحياتليك
romeo

Anonymous said...

صديقي كريم
اهم شيء مهما كبرنا ان لا نقتل الطفل الذي في داخلنا والذي يمثل كما تقول كل انواع البراءة والطيبة ولكن علينا ان نعيش واقعنا ككبار ان نتعامل بعقلنا مع البشر واهم شيء ليس ما يقول الناس بل ان يكون نعاملنا ضمن الاطر الاخلاقية التي ترضي خالقنا فقط ليس المهم ما يقول الناس طالما نحن على قناعة تامة ان ما نفعله يرضي خالقنا بتمنى لك كل التوفيق فادي

Room No 69 at a queer hotel said...

هااي كوكي

يا عم ايه ده ؟
انت متلحقش تنزل موضوع جديد الا تلاقي الكل من كل حدب وصوب انهال عليك بالردود ؟؟
خمسه وخميسه عين الحسوود فيها عود
اشتااات اشتوووت
حوالينا لا علينا
ههههههههههههه
كريم انت من اكتر المدونين الي بحب اني اقرى لهم ...

------------

اعتقد اني قلت لك في احدى المرات ان اغلب المثليين يوجد بهم طفل دائم التواجد بداخلهم وهذا ما يسبغ علينا في اغلب الاحيان صفات الطفوله التي من الصعب ان نتملص منها , كنت قلت لأحد الاصدقاء يوما ما , اني بشعر ان كل الي عرفتهم من مرحلة الداسه لغاية الوقتي اتغيروم الا انا بجد والله , حاسس ان الواحد منهم مر بمراحل في الحياة من تغير الشخصيه والتفكير , الا انا ..حاسس اني زي ما انا , والتغير الي طرا علي هو بس اني كبرت وكمان تصرفاتي بدأت تكون مصطنعه عشان بس اساير التغير حواليه ولكن انا من جواية لم اتغير ...

انا مبحبش اتكلم عن نفسي
على الملأ ...لكن انا حاسس اني بتنصنع في كثير من الاحيان حاجات ملهاش علاقه بي
زي مثلا وانا في الشغل بتحس اني شبح او اني غير موجود او اني بلا ملامح
معرفش افسر الموضوع ده ازاي ولكن بحس اني مش عايز اسيب على وشي اي تعابير عشان بحبس ان محدش بستحق الطفل الي جاويه ....
لكن لما برجع للبيت بكون انسان تاني ...
تصور اني لغاية الوقتي بحب اتفرج على الكرتونز؟؟!!!!
وبحب اني ازور الملاهي لكن طبعا مبلعبش ولكن بتفرج وبحب اركب المراجيح بجد والله بحس اني في عالم تاني

بحس اني اقرب لذاتي ...
كريم كلنا اطفال وكلنا ابرياء ولكن فعلا زي ما قلت حضرتك المجتمع والمحيط والبيئه هي الي تسهم في تغير شخصياتنا ...

ولكن يكفيني فخرا اني مثليي واني لا ازال برئ زيك كده بالضبط

تيجي نركب المراجيح ؟

سلااام يا كريم

Joe said...

It takes a long time to realize that nobody will truly love you until you learn to love yourself.

Anonymous said...

اخى كريم انى احسدك على على الاحساس الرهيب الذى عندك وهو احساس باناس الذى حوليك يمكن لانك طيب القلب صادق الاحساس بس يخساره مدارى طيبتك وراء شهواتك على خذ كلمه من اخوك فى الاسلام انا كمان مريت بنفس الظروف وتعبت جامدلانى ماكنتش راضى على اى حاجه بعمله ممكن تقف امام نفسك خمس دقائق وتقول لنفسك هل تدرىمتى ستموت؟واين؟انك لاتعلم اذن لماذالاترجع الى الله واسال نفسك الى متى ساجرى خلف المنكرات والشهوات؟اعلم انك قد تنام ولاتسيقظ تخرج من بيتك ولاتعود تركب سيارتك ولا تنزل منها اخى الحبيب فى الله انتصر على نفسك وتغلب على شهواتك وتغلب على هواك واعصى شيطانك تخيال انك تموت وانت على معصيه وربك غضب عنك ادخل المستشفيات وشوف الم المريض او المحروق تخيال نفسك ها كذا واسال اى حد منهم اد اى هما بيتعذب من شدة الالم امل عذاب الاخره سيكون مسيرنا اى وادعوا الله يغفر لى وليك ويبعد عنا الشيطان الدنيا مهمه طالت فهى قصيرا اخوك فى الاسلام م. م. يارب نتواب انا وانت وكل عاصى لله ربنا يقداىنا على اننا نتواب انا وانت وكل واحد ماشى وراء شهواتهانت شئ جميل جدا كمل جمالك بالصلاه وكل عام وانت بخير رمضان كريم يا كريم م.م,

Anonymous said...

اسابق مل الطيور اعدى جبال وابحور واسبق الكل واقول رمضان كريم ياكريموصوم مقبول

Post a Comment

اشكرك على إهتمامك وتعليقك .. والإختلاف في وجهات النظر شئ مقبولة ما دام بشكل محترم ومتحضر .. واعلم أن تعليقك يعبر عنك وعن شخصيتك .. فكل إناء بما فيه ينضح .