https://www.google.com/contributor/welcome/?utm_source=publisher&utm_medium=banner&utm_campaign=pub-1092433220212569

02 March 2008

التفاح الأخضر و التفاح الأحمر و المثلية الجنسية


أثبتت التجارب المعملية فشل زراعة شجر التفاح الأخضر في البلدان العربية مقارنة بزراعة شجر التفاح الأحمر الذي احرز نجاحاً باهراً هنا .

جاءت هذه النتائج بعد اجراء بحث ميداني على 156 شجيرة من التفاح الأخضر حيث تم اجراء تجربة زراعتهم في الصحراء الشرقية حيث التربة الرملية الصحراوية و حيث لا وجود لمياة النيل و ندرة الأمطار و انعدام المياة الجوفية و الرياح الشديدة .

و الغريب ان 7 شجيرات فقط من 156 شجيرة صدموا لفترة أطول من باقي الشجيرات ، اما باقي الشجيرات لم يستطيعوا الصمود امام الرياح و الجفاف ، و بعد قرابة شهرين ، هلكت ال 7 شجيرات و لم يستطيعوا البقاء .

في حين اثبتت شجيرات التفاح الأحمر نجاحاً باهراً : حيث تم اجراء التجربة على 100 شجيرة من التفاح الأحمر حيث تم زراعتهم في الدلتا حيث التربة الخصبة و مياة النيل الوفيرة و وجود الرعاية من المشرفين على التجربة مع عدم وجود رياح شديدة قد تضر بالشجيرات .

و كانت النتائح مبهرة فقد نمت حوالي 70 شجيرة و اصبحوا شجرات مثمرات ، في حين النسبة القليلة الباقية لم تنجح في النمو و تلفت لاسباب غير مهمة .

من كل هذا نستطيع أن نستخلص حقيقة هامة وهي أن شجر التفاح الأخضر غير صالح للنمو في البلدان العربية بينما نسبة نجاح التفاح الأحمر مرتفعة جداً ، كذلك فالتفاح الأخضر ليس لذيذ الطعم بينما التفاح الأحمر شهي و لذيذ ، لذلك ننصحكم بزراعة التفاح الأحمر .
....................................

ما رأيكم في هذا البحث العلمي و نتائجه ؟ و ما مدى مصداقية هذه النتيجة ؟ هل حقا ستزرعون التفاح الأحمر فقط معتمدين على هذا البحث ؟ مصدقيين أن التفاح الأخضر غير صالح للزراعة هنا ؟
....................................

اسمع ضحكاتكم ، كيف لي أن اجري بحثاً و مقارنة بين شيئين متناسياً كل الظروف المحيطة ؟ كيف لي ان اقارن بين الزراعة في الأجواء غير المناسبة للزراعة حيث التربة الصحراوية و ندرة المياة و الرياح الشديدة و بين التربة الخصبة و الماء الوفير و الرعاية المطلوبة ؟ فمثلا حينما اود المقارنة بين نمو شجيرات التفاح الأخضر و شجيرات التفاح الأحمر لابد أن اوفر نفس المناخ المحيط و نفس الظروف البيئية حتى استطيع ان أتوصل الي نتيجة بحث صادقة عن مدى صلاحية زراعة التفاح الأخضر في البدان العربية ، حتى لو لم أكن من محبي التفاح الأخضر لابد أن اكون موضوعي و صادق في تجربتي و بحثي و النتيجة التى توصلت اليها .

و لكن اعتقد انني لست الوحيد الذي يخطأ و يقع في مثل هذه الأخطاء الجوهرية عند عمل مقارنة و دراسة او بحث ، فقد قرأت عن بحث أجري على مجموعة من مثلي الجنس ، ذلك البحث يثبت ان العلاقات بين المثليين فاشلة و غير قابلة للإستمرار مقارنة بالعلاقات القائمة بين المغاييرين .

و أتساءل هل الباحث أخذ في الإعتبار الظروف المحيطة بالعلاقة ؟ أم اهملها ؟ بالضبط كما أهملت انا الفرق بين البيئة الصحراء و البيئة الزراعية و الفرق بين توافر المياة و عدم وجود المياة ؟

كيف له أن يهمل كل العوامل المحيطة التى تساعد على إنجاح العلاقة بين المغاييرن و بين العوامل التى تحض على فشل العلاقة بين المثليين : فموافقة الأهل و مباركتهم للعلاقة بين المغاييرين و تقبل المجتمع للزواج بين المغايرين و مساعدة الناس و الأهل و الجيران في تأسيس بيت الزوجية ، و حتى الفرح و ليلة الزفاف و إعلان الإرتباط في هذا الجو السعيد ، كل هذه عوامل تساعد على انجاح العلاقة ، حتى بعد مرور وقت و ظهر مشاكل بين الطرفين يظهر الأهل او هؤلاء الاشخاص الذين يدفعون الطرفين للصلح . أليست كل هذه الظروف المحيطة تساعد على استمرار العلاقة بين المغاييرين ؟ هل توجد هذه الظروف عند المثليين ؟

بالطبع لا توجد ، كل ما يوجد عوامل تساعد على انهاء العلاقات بينهم : فعدم تقبل المجتمع لهذا النوع من العلاقات و وجود رواسب داخلية عند المثليين بأن ما يفعلوه خطأ و حرام و غير شرعي و كذلك نظرة الدين و الخوف من افتضاح امرهم ، و الحرص في التعامل امام الناس ، و عدم تدخل اي طرف للصلح بين الحبيبين اذا حدثت مشكلة بينهم . أليست كل هذه عوامل تحض على عدم استمرار العلاقة بين المثليين ؟

هيئوا الظروف المناسبة لنمو العلاقة بين المثليين ، تلك الظروف التي توجد عند زواج المغاييرين و دعونا نري ماذا سيحدث ، و دعونا نجري تجاربنا حول مدى مصداقية وجود الحب و طول استمرار العلاقة بين المثليين .

أرجوا من الباحثين و العلماء اتخاذ كل الأسس و القواعد السليمة في ابحاثهم و مراعات الموضوعية في نتائجهم حتى لو لم تكن من محبي التفاح الأخضر اقصد المثليين .


8 comments:

أحمد منتصر said...

همممممممممم

تصدق أول مرة أعرف إنكم ليكم برضه زفاف وليلة دخلة والكلام ده

بس نرجع للدراسة

فعلا عندك حق كان المفروض الدكتور الباحث يعمل بحثه على ناس مثليين بره مش ف مجتمع متخلف زي مجتمعنا

تحياتي :)

kareem azmy said...

احمد
طبعا مفيش زفاف و لا ليلة دخلة للمثليين

بس فعلا اتمنى ان يبقى فيه
و الارتباط يبقى بشكل رسمي

magedahmed said...

بجد اتمنى ان يجى اليوم الى نقدر نعيش حياتنا زى المغاييرن ساعتها الحب فعلا حا عيش بجد
وقتها حنبقى فرحانين بجد مش فرحه نخبيها وندريها وفعلا اى باحث لازم يوفر الظروف المناسبه انا متهيالى لو كان عمله على المثلين الغربين يمكن دلوقتى كانت تبقى نتيجه لصالحنا

Anonymous said...

هو ليه الشاذين بيحبوا يقولوا على نفسهم مثليين . وبيقولوا على الطبيعين مغاييرين . هما فاكرين بكده هيغيروا فكرت الناس عنهم . ربنايهديكم

Anonymous said...

gay but....
الصراحة انا شايف حتى لوكان في تقبل من المجتمع وتمت العلاقة بصوره مثالية
لازم تفشل
والسبب بسيط
ان كل طرف لايملك مايكمل الثاني
فاالمراة تكمل الرجل والرجل يكملها بس هل معقول ان الرجل يكمل رجل من كافة النواحي؟؟؟؟؟

Dr. Awsam Wasfy said...

أعزائي
أنا بالفعل أحترم مشاعركم ورغباتكم الدفينة المشروعة في الحصول على الحب والاحترام. وأرى أنكم مستحقينه تماماً.
فقط أريد أن أضيف أنني لم أجر هذا البحث بل هذا البحث أجراه طبيب نفسي ومعالج نفسي والاثنان مثليان وفي علاقة زوجية واسمهما
David P. McWhirter, M.D
Andrew M. Mattison,M.S.W. Ph.D.
ولم يجر في مجتمعنا المتخلف المعادي للمثليين وإنما في كاليفورنيا بالولايات المتحدة وهي أكثر ولاية متحررة في أمريكا وتم نشره في كتاب بعنوان
The Male Couple - How relationships Develop?
والناشر اسمه
Prentice-Hall
يمكنكم أخذ فكرة عن هذا الكتاب بزيارة موقع
Amazon
مثلاً
شكراً جزيلاً

kareem azmy said...

صديقي الغالي دكتور أوسم وصفي
لم اهاجمك مطلقاً
بل العكس انا احترمك و احبك جداً
كل ما هاجمته هو البحث و تجاهل المناخ المحيط بالمثلين الذي قد يكون السبب الرئيسي في فشل و عدم استمرارية علاقات المثليين

اعرف انك لست صاحب البحث الذي ارسلته لي

و اتفقك معك في كلامك ان الدين و السياسة لهم تأثير خطير على العلم

تحياتي لك
صديقك كيمو

koriboo said...

الموضوع مثير جدا كيمو واكيد لازم نراعي ونحلل الظروف المحيطة بعلاقتنا لانها اكيد ظروف طبيعية ولكنها لا تلائم طبيعتنا .....
ونظرت للموضوع من فكرة الاخضر والاحمر اعذرني قد تكون فكرة خرقاء ولكنني رايتها بقلبي الاخضر لون الحياة اي استمرار العلاقة والاحمر لون العاطفة والالم كلما كانت هناك عاطفة ازداد الالم بعدها .
ارجو لك التوفيق وموضوع حلو كتير ...

Post a Comment

اشكرك على إهتمامك وتعليقك .. والإختلاف في وجهات النظر شئ مقبولة ما دام بشكل محترم ومتحضر .. واعلم أن تعليقك يعبر عنك وعن شخصيتك .. فكل إناء بما فيه ينضح .