https://www.google.com/contributor/welcome/?utm_source=publisher&utm_medium=banner&utm_campaign=pub-1092433220212569

21 December 2008

تمنيت أن أعيش في الهواء

احساس بالبرد يجتاحني
جفاف في الحلق
رغبة في القىء
احساس بالعري
فقدان للثقة بالنفس
الخوف من القادم
انفاس سريعة قصيرة متلاحقة
سخونة في القلب
غير قادر على الكلام
فاللسان شبه مشلول
عيون جاحظة
تنظر إلي اللاشىء

الدنيا تتخضب باللون الأحمر
سريعاً ينقلب إلى أسود
العودة لنقطة الصفر
يحدث الإنهيار

يتوقع حدوث انتكاسة صحية قريبة
حيث المناعة ترفع الرايات البيضاء
لكل و لأضعف الأعداء
لا تقاوم و لا تدافع فقط الاستسلام

رعشات في الأصابع
دموع غير قادرة على الإنفلات
اتساع في الحلق استعداداً لإستقبال
ما في الأحشاء

الكل يدفعني نحو الأمواج
لا أحد يعرف اني سأصير من الغرقاء
لا أحد يعرف اني لا أتنفس ماء
صرخات مكتومة تخرج من حلقي
لا يسمعها من في الأرض و لا السماء

هربت من كل الناس إليه
ارتجف من الخوف بين يديه
أبكي و اختفي بين ضلوعه
قال ان في الماء خلاصي
و أن علي الاستسلام

فسكت و لم أعرف ما أفعل
و تركت جسدي للماء
هل سأموت و أصبح من الشهداء ؟
أم ستأكلني الأسماك ؟
لا أعرف ما النهايات

و لكني أعرف أني لا أتنفس ماء
و أني تمنيت أن أعيش في الهواء

***********

No comments:

Post a Comment

اشكرك على إهتمامك وتعليقك .. والإختلاف في وجهات النظر شئ مقبولة ما دام بشكل محترم ومتحضر .. واعلم أن تعليقك يعبر عنك وعن شخصيتك .. فكل إناء بما فيه ينضح .